مرّت سنوات منذ اعتماد تقنية شفط الدهون الموثوقة على نطاق واسع لمساعدة أولئك الذين يرغبون في الحصول على أجسام أقل وزناُ. كان يُنظر إلى الإجراء الجراحی والتجمیلی في الغالب على أنه إجراء سحري وخيالي، مما أسفر عن نتائج ايجابية في وقت قصير (وليس من باب المبالغة، أن نقول في فترة قصيرة)؛ ومع ذلك، رغم الأشياء التي لا يمكن تصديقها في هذه الطريقة، إلا أن لها عيوب وأوجه قصور.

طرق اجراء تحليل الدهون بالليزر

يبدو أن ظهور تقنية جديدة تقوم على تفتيت الدهون بالليزر قد فتح آفاقاً جديدة لأولئك الذين يهتمون بالتخلص من الدهون في اجسامهم ويريدون التأكد من أنهم لن يحدث معهم الآثار جانبية بعد تلقي العلاج. يعتقد عدد كبير من الباحثين أن هذا الأسلوب الجديد هو طوق نجاة للعديد من الناس الذين كانوا ينتظرون طريقة أكثر كفاءة وأقل أذى. يبدو أن إزالة الدهون بالليزر أدى لعمل معجزات في الدهون، مثل البطن المترهل، الفخذين عديمي الشكل والخصر البيضوي المنتفخ.

ما هي تقنية تحليل شفط الدهون بالليزر وكيف تعمل؟

الهدف النهائي هو تذويب الدهون، استخدام الحرارة النابعة من أشعة الليزر على الألياف تحت الجلد، لتحلل الدهون بالليزر، كإجراء بسيط يهدف إلى إذابة الدهون في الجسم و الذي يعتبر من الاجراءات التجميلية.

والفرق الكبير بين طريقة شفط الدهون وطريقة تفكيك الدهون بالليزر (أو ما يعرف باسم شفط الدهون بالليزر) هو أن إزالة الدهون من الجسم تتم في الطريقة الاولى عن طريق الشفط، في حين أنه في الطريقة الثانية – كما سبق ذكره – تستخدم أشعة الليزر لإذابة الدهون غير المرغوب فيها من أجزاء الجسم المختلفة. الفائدة المضافة الى هذه الطريقة هي أنها تحفز إنتاج الكولاجين البروتيني في الجسم والذي بدوره يؤدي إلى جلد أكثر جاذبية ونضارة على المكان الذي يتم فيه الاجراء.

أثناء العلاج، يحدد الطبيب المنطقة التي سيتم فيها تفتيت الدهون باستخدام علامة تحديد. كعلامة لاستهداف المنطقة الصحيحة. سوف يُنصح المريض بالاستلقاء حتى يوضع القناع على جسمه. بعد ذلك، سيتم تشغيل جهاز الذي يسمى بآلة النحت وسيبدأ الإجراء.

شفط و تحليل الدهون بالليزر في ايران

إذا كان كل هذا يبدو مخيفًا قليلاً، نود أن نؤكد لك أنه لا يوجد ما يدعو للقلق، أثناء العلاج، سوف تشعر بإحساس بارد الذي سيكون له تأثير مريح. سيستغرق ذلك ما بين أربع إلى خمس دقائق، وهو ما يعتبر مرحلة الاحماء في العلاج. ستكون الدقائق العشرون القادمة أكثر كثافة قليلاً حيث ستشعر بتناوب الإحساس بالدفء والتبريد. هذا هو الجزء عندما يدمر الليزر الخلايا الدهنية تحت طبقات الجلد.

المخاطر والمضاعفات المحتملة لطريقة شفط الدهون بالليزر

بصفة عامة، يعد تفتيت الدهون بالليزر علاجًا آمنًا للغاية. بالمقارنة مع عملية شفط الدهون التقليدية، فإن التطور المبني على أساس الليزر يحمل تأثيرات ومخاطر أقل بكثير. ومع ذلك، فإن المرضى الذين يعانون من طريقة شفط  الدهون بالليزر عادة سيواجهون بعض الكدمات والتورم. هذه الآثار و الاعراض الجانبية مؤقتة وتزول في غضون عدة أيام. ونظرًا لأن الإجراء يتم في المراكز الطبيه المجهزة، فعادةً ما تكون فترة الاقامة في هذا المركز لبضع ساعات ليس اكثر. وبصرف النظر عن الآثار الجانبية القليلة ذات الصلة تحديدًا بالليزر، فإن جميع العمليات الجراحية لها بعض المخاطر العامة، بما في ذلك العدوى والنزيف والتندب وإصابة الأعصاب ورد فعل الاجسام للتخدير وتجلط الدم لكن احتمالات الاصابة التي تكون في حالة تفكيك الدهون بالليزر ضئيلة جدا. من ناحية أخرى، يعرف بأن عملية شفط الدهون تحمل بعض المخاطر أخري إضافة إلى تلك المذكورة أعلاه؛ قد تشمل عدم التناسق، والتناظر،(seroma) لتشكل جيب من السوائل تحت الجلد، وتغير في لون الجلد.

نتائج تفتيت الدهون بالليزر

النتائج المتوقعة لهذا النوع من العلاج تعتمد بشكل كبير على ما إذا كان الطبيب سيستخدم تفكيك الدهون بالليزر أم لا. ومع ذلك، يمكن للمرء أن يتوقع بشكل عام فقدان الدهون بحجم القبضة من المنطقة المعالجة. تظهر النتائج نفسها في الأسبوع السادس بعد العملية وقد لا تظهر بشكل كامل حتى الأسبوع الثامن. في حالة تطبيق العلاج من خلال تفكيك الدهون بالليزر، فإن النتائج ستكون أكثر جمالا واکتمالا وأكثر وضوحًا.

تحليل الدهون بالليزر في ايران

من هو الشخص المناسب لاجراء شفط الدهون باللیزر

يجب عدم استيفاء الكثير من المعايير حتى یکون شخص ما مناسب لهذا الإجراء. حیث آن أي شخص يعاني من الدهون في مناطق غير مرغوب فیها الدهون ويريد التخلص منها، يمكن أن يكون شخصاً مثاليًا لهذا النوع من العلاج. ومع ذلك، فإننا نشعر أيضًا بأننا ملزمون أن نذكر أولئك الذين يقتربون من وزنهم الصحي (مع مؤشر كتلة الجسم المثالي أو شبه المثالي) من شأنه أن يكونوا أفضل المرشحين لإزالة الدهون بالليزر. كذلك يجب ان يكون لدى المرضى توقعات واقعية حول نتائج العلاج؛ للحصول على منظور أكثر دقة لما قد يبدو بعد العلاج، تأكد من استشارة الطبيب قبل اتخاذ أي قرار نهائي غاية في الاهمية. وهذا يعني أن الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة لن يستفيدوا من هذا النوع من العلاج؛ لذا لا يتم تصميم إجراءات الليبوليزر لمساعدة الناس على فقدان كميات كبيرة من الوزن. علاوة على ذلك، فإن النساء الحوامل غير مناسبين للخضوع لهذا الإجراء.

تحلیل الدهون باللیزر

علاج شفط الدهون باللیزر في ايران

منذ فترة طويلة، كانت إيران واحدة من الرواد الرئيسيين في جميع العلاجات المتعلقة بالتجميل، والجمال، وتعزيز المظهرلجسم الإنسان. حيث أن إجراءات مثل شفط الدهون ومعالجة الدهون من خلال التحلل بالليزر تحظى بشعبية كبيرة بين الإيرانيين. كذلك المرافق الطبية مثل العيادات والمستشفيات المتخصصة بالتجميل وتسهيل مثل هذه العمليات الجراحية والغيرجراحية للمرضى وتزويدهم بخدمات عالية الجودة. علاوة على ذلك، فإن متوسط تكلفة إجراء مثل هذه الإجراءات مثل شفط الدهون التقليدي وما يعرف باسم شفط الدهون بالليزر في ايران هي أقل بكثير مقارنة مع معظم البلدان الأخرى التي تقدم نفس الخدمات الطبية أو مماثلة؛ لذلك فإن اختيار إيران لإجراء عملية تجميلية جراحية أو غير جراحية مثل ما سبق ذكره يبدو فكرة جيدة.

تكلفة شفط الدهون باللیزر في ايران

من حيث الأسعار، يمكن مقارنة تكلفة العمليات الجراحية التي تجرى في  ايران مع الدول المجاورة والدول الأوروبية والأمريكية، وعندها فقط يمكن اتخاذ القرار المناسب نتيجة البحث والاستفسار لتوضيح الصورة بشكل كامل، حيث أن التكلفة التقريبية لإجراء شفط الدهون بالليزر في ايران من منطقة البطن والارداف تبلغ 1000 دولار فقط؛ ومع ذلك، فإن نفس الإجراء يكلف تقريبا 2400 دولار في تركيا، و 3000 إلى 4000 دولار في الولايات المتحدة، وتكلفته تقريبا 4000 دولار في المملكة المتحدة.