يحلم كل شخص أن يكون جميلاً، فهم يشترون أحلامهم بالمضي وراء العمليات التجميلية المختلفة، مع ذلك ولعدة أسباب قد يتردد بعض الأشخاص باتخاذ قرار الخضوع لعملية جراحية، وبالتالي يبحث هؤلاء الأشخاص عن بدائل غير جراحية على أمل أنها ستقدم النتائج التي يحلمون بها. تجيب هذه المقالة عن بعض الأسئلة المتعلقة بتجميل الأنف بدون تدخل جراحي: فما هي إجراءات تجميل الانف بدون جراحة؟ وهل يمكن حقاً أن تحل محل العملية الجراحية؟ يرجى متابعة القراءة للحصول على مزيد من المعلومات عن العمليات غير الجراحية لتجميل الأنف.

حقائق عامة

  • عملية تجميل الأنف غير الجراحية الأكثر شهرة هي عمل الأنف بالفيلر الجلدي وتدعى أيضاً باسم عملية الأنف السائلة.
  • عملية الأنف السائلة لا تناسب سوى الأشخاص الذين لديهم نتوءات أنفية صغيرة مع أرنبة أنف متدلية قليلاً.
  • تجميل الأنف بالليزر لا يناسب إلا الأشخاص الذين لديهم أنوف صغيرة عليها انحناءات صغيرة.
  • تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية يمكن أن يتعامل مع التشوهات البسيطة ويعدل انحناءات الأنف.
  • التقنيات غير الجراحية لتجميل الأنف معقولة الأسعار أكثر من تجميل الأنف التقليدي، لكنها تقدم نتائج مؤقتة مقارنة مع النتائج الدائمة لعملية الأنف الجراحية.
تجميل الانف بدون جراحة بحقن الفيلر أو عملية الانف السائلة

تجميل الانف بدون جراحة هو ابتكار جديد في حقل إجراءات التجميل، وهو يدعى عملية الانف خلال 15 دقيقة!

ما هو تجميل الأنف غير الجراحي؟

إن تجميل الأنف غير الجراحي هو اكتشاف جديد في مجال الإجراءات التجميلية، ويدعى عملية الأنف خلال 15 دقيقة، حيث أتاح هذا النوع من العمليات فرصة تغيير شكل الأنف دون إحداث جروح أو شقوق جلدية في فترة قصيرة من الزمن، لذا بدلاً من الخضوع للعملية كل ما يتطلبه الأمر وخزة إبرة أو تذبذبات الليزر أو الموجات فوق الصوتية.

توجد ثلاثة أنواع رئيسية لإجراءات تجميل الانف بدون جراحة وسنناقشها في الفقرات التالية.

حقن الفيلر – عملية الأنف السائلة

عملية الأنف السائلة هي حقن الفيلر من أجل تغيير شكل الأنف لمدة 6 أشهر.

يتم استخدام طريقة تجميل الانف بدون جراحة هذه لملء المكان الفارغ في الأنف لإخفاء النتوءات التي يسببها الحاجز الأنفي المنحرف وجعل الأنف ذا زاوية واضحة.

عملية الانف السائلة عن طريق حقن الفيلر

عملية الانف السائلة هي حقن الفيلر من أجل تغيير شكل الانف لمدة 6 أشهر.

من هم المرشحون لعملية الأنف السائلة؟

يلجأ الأشخاص لعملية الأنف السائلة لعدة أسباب مثل:

  • من يعانون نتوءات أنفية صغيرة مع قمة أنف متدلية قليلاً.
  • من يخافون من مضاعفات التخدير.
  • من يترددون فيما يتعلق بالخضوع لعملية جراحية دائمة النتائج.
  • من يقلقون بشأن عدم الأمان والمخاطر ونتائج العملية الجراحية التقليدية.

كيف يمكن التحضير لإجراء تجميل الانف بدون جراحة؟

توجد مواد مختلفة مستخدمة كفيلر للحقن، حيث تُعطى التعليمات من قبل الطبيب حسب الفيلر المستخدم، مع ذلك فالتحضيرات التالية عامة:

  1. إعلام الطبيب إذا كنت تتناول أي نوع من الأدوية.
  2. إذا كنت تتناول مميعات الدم فأنت بحاجة للتوقف عن تناولها لمدة 10 أيام قبل العملية.
  3. تجنب الأسبرين وأدوية مضادات الالتهاب.
  4. زيادة مستويات فيتامين K لتقليل حدوث الكدمات.
  5. شرب كمية كافية من الماء والطعام قبل العملية، لكن عدم الأكل كثيراً وإلا ستشعر بالغثيان.

كيف يتم إجراء عملية الأنف السائلة؟

يتم إجراؤها في عيادة المرضى الخارجية، حيث أولاً يستلقي المريض، ثم يقوم الطبيب بتنظيف وتعقيم سطح الأنف، بعد ذلك يتم حقن إبرة رفيعة في المناطق المرغوبة، ويستخدم الطبيب يديه لنشر الفيلر بالتساوي في كلا الجانبين، وبعد أن تنتهي العملية يُعطى المريض تعليمات الرعاية، وله مطلق الحرية في الذهاب إلى البيت.

ما هي تعليمات الرعاية بعد عملية الأنف السائلة؟

  • بعد المعالجة قد تعاني من الاحمرار والتورم والألم والحكة حول أنفك، إلا أن هذه الأمور طبيعية وستتلاشى في غضون 2 -7 أيام.
  • عدم لمس المنطقة المحقونة لأربع ساعات بعد العملية.
  • عدم ارتداء النظارات.
  • عدم تناول الكحول لفترة من الزمن.
  • تناول الكثير من الماء.
  • ممارسة التمارين.

ما هي مخاطر ومضاعفات عملية الأنف السائلة؟

المضاعفات الرئيسية والآثار الجانبية والأضرار لعملية الأنف السائلة تتضمن ما يلي:

  • حدوث الكدمات
  • التورم
  • انتقال الفيلر؛ قد تنتقل المادة المحقونة إلى منطقة أخرى ما يؤدي إلى تشوهات في الوجه.
  • الغثيان
  • حدوث مضاعفات داخل الأوعية الدموية للمنطقة المحقونة.
  • موت الأنسجة في المنطقة المحقونة.
  • الحمى.
  • حدوث رؤية ضبابية.

أخيراً إن تعديل شكل الأنف يغير شكل وجهك الكلي، لذا كن حذراً مما تضعه في جسمك.

قبل وبعد عملية الانف السائلة

تُستخدم عملية الانف السائلة من أجل ملء الفراغ في الانف لإخفاء تحدبات الانف.

عملية الأنف السائلة مقابل تجميل الأنف التقليدي

عملية الأنف السائلة: الإجراء بسيط جداً ولا يتطلب جراحة، حيث يكلف أقل من تجميل الأنف التقليدي ويستغرق وقتاً أقل.

النتائج فورية لكنها مؤقتة، فإذا لم تكن النتائج كما تتوقع فلا تقلق لأنها غير دائمة، كما أنك لا تحتاج للبقاء في البيت أو في المستشفى وبإمكانك معاودة العمل وممارسة النشاطات اليومية فوراً، وخلال الإجراء إذا وُضعت الإبرة في غير موضعها فإنه سيحصل بعض الضرر.

إن الآثار الجانبية لعملية الأنف السائلة غير معروفة تماماً، وإذا شعرت بشيء غريب فعليك مراجعة الطبيب فوراً.

نظراً لأنها عملية تجميلية فإن تكلفة عملية الأنف بالفيلر غير مغطاة بالتأمين الصحي.

تجميل الأنف الجراحي التقليدي: يتم إجراء العملية تحت التخدير العام أو التخدير الموضعي، حيث تتطلب شقوقاً جراحية إما داخل الأنف أو بين المنخرين، وتستغرق من 2 – 4 ساعات وتكلف أكثر من عملية الانف السائلة، كما تكون العملية التقليدية مصحوبة ببعض المضاعفات مثل التورم والكدمات إلا أنها تختفي مع الوقت، وتستغرق النتائج فترة أطول حتى تظهر لكنها دائمة، وإذا تم إجراؤها لأسباب طبية فقد تغطى عملية تجميل الأنف الجراحية بالتأمين.

تجميل الأنف بالليزر

تجميل الأنف بالليزر هو أحد العمليات غير الجراحية لتعديل شكل الأنف.

من هم المرشحون لعميلة تجميل الأنف بالليزر؟

تجميل الأنف بالليزر مناسب فقط للذين لديهم انحناءات صغيرة وأنوف صغيرة.

ما هي التحضيرات اللازمة لتجميل الأنف بالليزر؟

لا توجد حاجة لأية تحضيرات خاصة قبل العملية، حيث يمكن للمريض الخضوع لتجميل الأنف بالليزر مباشرة بعد إجراء الفحص الطبي.

كيف يتم إجراء عملية تجميل الأنف بالليزر؟

يتم تطبيق الليزر على جلد الأنف، فينتج حرارة تقلل الأنسجة الموجودة تحت الجلد لتجعله يبدو أنحف، والليزر معروف بتحفيز خلايا الجلد وإنتاج الكولاجين.

تستمر العملية حوالي ساعتين، وبعد ذلك يمكن أن يذهب المريض إلى البيت ومعاودة نشاطاته اليومية.

ما هي إيجابيات وسلبيات تجميل الأنف بالليزر؟

ما يميز تجميل الأنف بالليزر أنه بسيط وبدون دم ويعطي نتائج فورية مع لمسات صغيرة فقط، ولا يتطلب البقاء في البيت، وهي عملية خالية من المتاعب؛ حيث لا تسبب الكدمات أو التورم، وتعالج التهاب الجيوب الأنفية وتزيل الزوائد اللحمية.

سلبيات وأضرار تجميل الأنف بالليزر متمثلة بالأشياء التالية:

  1. لا تعطي نتائج مرضية.
  2. النتائج مؤقتة نظراً لأن المشكلة الرئيسية لم تعالج فعلاً.
  3. لا تعالج انحراف الحاجز الأنفي.

الفرق بين تجميل الأنف بالليزر وتجميل الأنف التقليدي

مقارنة بتجميل الأنف عن طريق الليزر فتجميل الأنف التقليدي معقد ومؤلم نوعاً ما، فهو يحتاج تخديراً وشقوقاً وتقطيعات للعظم والجلد، إلا أن النتائج بعد تجميل الأنف التقليدي دائمة وتعالج مشاكل الأنف المتنوعة التي لا يعالجها تجميل الأنف بالليزر.

عادة ما يتم استخدام الليزر مع طرق أو جراحات أخرى كتقنية مساعدة لعمل الأنف الجراحية فيما يدعى بتجميل الأنف بمساعدة الليزر، إلا أن الليزر وحده غير كاف لتأمين النتائج المرغوبة.

تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية

إن تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية طريقة ثورية في حقل العمليات التجميلية، فتقنية تجميل الانف بدون جراحة هذه قائمة على سمة خاصة تدعى الكهروضغطية التي تستخدم الموجات فوق الصوتية لقطع وتشذيب العظام في الأنف لإزالتها دون أذية الأنسجة المحيطة والأوعية الدموية، لذلك يمكن أن تعالج هذه التقنية التشوهات البسيطة وتعدل انحناءات الأنف.

التحضير لتجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية

قبل العملية توجد اختبارات طبية هامة يجب إجراؤها مثل فحوصات الدم واختبارات التخدير، فإذا لم تكن هناك أية موانع يكون المريض جاهزاً لإجراء العملية.

كيف يمكن إجراء تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية؟

يتم إجراء تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية تحت التخدير العام أو الموضعي، حيث يستغرق بين ساعة ونصف وثلاث ساعات يَستخدم فيها الطبيب الموجات فوق الصوتية لتشذيب وقطع العظام الزائدة في الأنف لتغيير شكل الأنف.

تجميل الانف بالموجات فوق الصوتية

تجميل الانف بالموجات فوق الصوتية طريقة ثورية في مجال الإجراءات التجميلية.

تعليمات لمرحلة الشفاء بعد تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية

عليك أن تأخذ التعليمات التالية بالاعتبار بعد تجميل الأنف بالأمواج فوق الصوتية:

  1. يجب إبقاء الرأس مرفوعاً لمنع أو تقليل التورم.
  2. عدم ترك أي شيء يلمس منطقة العملية.
  3. البقاء بعيداً عن أي شيء يمكن أن يسبب الأذى بالأنف.
  4. تطبيق كمادات باردة لتخفيف التورم.

بعد مرور سبعة أيام تزال الضمادات ويمكن أن يعاود المريض نشاطاته اليومية والعمل.

الآثار الجانبية لتجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية

  • التورم
  • الكدمات
  • صعوبة في التنفس لمدة أسبوع بسبب التورم بعد العملية.

تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية مقابل تجميل الأنف التقليدي

في تجميل الأنف التقليدي يتم قطع العظام بالطرق اليدوية التي قد تسبب ضرراً للأنسجة المحيطة، بينما في تجميل الانف بدون جراحة باستخدام الموجات فوق الصوتية فإنه يتم قطع العظام بجهاز الموجات الصوتية بحيث يزيل الضرر الذي يلحق بالأنسجة ويقلل النزيف.

توجد عدة أسباب تفسر لماذا يكون استخدام تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية أفضل بكثير من تجميل الأنف التقليدي في حالات معينة:

  1. عدم أذية الأنسجة المحيطة الناعمة وتقليل ضرر الصدمة.
  2. تقليل مخاطر تجميل الأنف التقليدي.
  3. تقليل النزيف وتسريع عملية الشفاء.

من ناحية أخرى فإن تجميل الأنف الجراحي هو الأفضل من أجل معالجة الحالات العديدة من انحراف الحاجز الأنفي التي من الصعب معالجتها بالطرق غير الجراحية التي تتضمن تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية، لذلك لا يمكن للجميع تحقيق النتائج المرغوبة عن طريق تجميل الأنف بالموجات فوق الصوتية.

الخلاصة

من الواضح أنه توجد طرق جديدة لتعديل شكل أنفك، إلا أن النتائج ليست مضمونة النجاح مائة بالمئة أو دائمة، إضافة إلى أنه قد تكون السوائل المحقونة مؤذية للجسم. للأسباب السابقة والكثير أيضاً فتجميل الأنف الجراحي هو الأكثر ضماناً وأماناً وبنتائج دائمة.

لتعرف فيما إذا كنت مرشحاً مناسباً لإجراء تجميل الانف بدون جراحة أم إنه عليك الخضوع لتجميل الأنف التقليدي بالجراحة لدى أكثر جراحي الأنف خبرة على مستوى العالم في ايران فما عليك سوى إرسال رسالة لنا للحصول على استشارة مجانية عبر الإنترنت مع فريق من المتخصصين لدى آريا مدتور.

مقالات ذات صلة

عملية الانف والشخير
تجميل الأنف بدون جراحة
الطيران بعد عملية تجميل الانف
الاستعداد لعملية تجميل الانف
تعليمات فترة النقاهة بعد عملية تجميل الانف
فتيلة الانف بعد عملية الانف