لا بد أنك حلمت بالقيام برحلة إلى بلد آخر منذ وقت طويل أو كنت قد حصلت على إجازة لبضعة أيام أو حجزت الرحلة والفندق وكل شيء وقبل يوم واحد من بدء رحلتك بدأت تقلق من أفكار مثل “أنا لست مستعداً لمغادرة وطني” و”لا أعرف لغة وجهتي” و”ماذا لو ضللت الطريق” و”ماذا لو أصبت بالمرض” وغيرها من الأشياء الأخرى، وهنا تبدا اللحظة التي يقرع فيها ضغط السفر على الباب. ولكن كيف يمكنك التغلب على هذه المشاعر من أجل التخلص من توتر السفر خلال رحلتك إلى بلد آخر (خاصة إيران)؟ هذا ما ستقرأه في هذه المقالة.

التخلص من توتر السفر

تبحث عن علاج؟

ما هو التوتر؟

التوتر هو استجابة الجسم الطبيعية لحالات غير مريحة أو صعبة أو خطيرة وأنواع مختلفة من العوامل التي قد تؤدي لنفس النتيجة، تشمل الأمثلة أن يكون لديك امتحان أو إلقاء محاضرة مهمة أو حضور مقابلة عمل أو مقابلة شخص ما للمرة الأولى أو ربما السفر إلى مكان لم تكن قد ذهبت إليه من قبل.

التوتر من السفر

متوتر أم ماذا؟

كيف تتعامل مع توتر السفر ؟

1. التغلب على المجهول

إن التوتر والقلق من السفر هي ردود فعل طبيعية عند اتخاذ أحد أهم القرارات الشخصية في حياتك، ويكمن السبب وراء ذلك في الخروج من منطقة الراحة ودخول عالم “المجهول”، إن السفر بقدر ما هو مرهق بحد ذاته فهو يعني أيضاً تعلم كيفية التعامل مع حالات غير معروفة والتكيف مع تحديات غير متوقعة، لذا إذا كنت تشعر بالقلق أو التوتر أو الهم فأنت لست وحدك على الإطلاق، إن هذه المشاعر يمكن أن تصيب أي مسافر آخر بشكل طبيعي، أنت فقط بحاجة إلى معرفة ما يجب القيام به عندما تنتابك هذه المشاعر.

2. خطط لكل شيء

التخطيط هو دائماً بوابة لتصبح مسافراً أقل توتراً، فالتخطيط وإعداد نفسك للقضايا الشائعة سيجعلك تشعر بالراحة والأمان، لذا اجمع كل المعلومات الممكنة التي قد تحتاجها حول وجهتك قبل رحلتك، خطط لكل شيء قد تواجهه سواء كان ذلك كيفية تبديل العملة أو كيفية التقدم بطلب للحصول على تأشيرة، تعلم بعض الكلمات والعبارات باللغة المحلية واكتب أرقام هواتف الطوارئ الخاصة بالدولة التي تسافر إليها وأخيراً حضر نفسك بحيث تكون مستعداً وإيجابياً!

3. امنح نفسك فترة راحة

من المهم أن تمنح نفسك فترة راحة عندما تشعر بالضيق أو القلق أو الإرهاق أو التعب من وجودك في مكان جديد، تماماً مثل السلسلة يرتبط التوتر والإرهاق مع بعضهما البعض، يحتاج جسمك إلى مزيد من الطاقة لأن هذه المشاعر تستهلك طاقتك، أخذ قسط من الراحة سيقدم مساعدة كبيرة لتتخلص ضغط السفر الذي يزعجك.

الاستراحة للتخلص من توتر السفر

امنح نفسك فترة راحة!

4. العثور على سبب مشاعر توتر السفر لديك

هناك سيناريوهات مختلفة قد تجعل الناس يشعرون بالتوتر أو القلق أثناء الرحلة، بعض الناس يخافون من الضياع والبعض يشعر بالتوتر عندما يريدون التواصل مع الغرباء والبعض الآخر يكره الأماكن غير المألوفة، إذا كنت ترغب في التغلب على هذه الأنواع من المشاعر غير السارة ففكر في المشكلة وابحث متى وأين تنتابك هذه المشاعر، بهذه الطريقة يمكنك أن تبتعد بنفسك عن كل هذه السيناريوهات.

5. فكر في الإيجابيات

وكما ذكرنا من قبل فإن المخاوف والقلق هي بالطبع جزء من السفر، ولكن هل تريد إلغاء رحلتك ونسيان المغامرة بسبب ذلك؟ الجواب هو “لا”، كلما انتابك القلق تخيل نفسك في المكان الذي ترغب في زيارته وشعورك بالجو والمغامرة ككل والحياة التي ستختبرها هناك، هذه الأفكار الإيجابية ستساعدك على محاربة قلقك، لذا كن إيجابياً ثم إيجابياً ثم إيجابياً!

6. اطلب المساعدة

إذا كان قلقك شديداً فمن الأفضل الحصول على مساعدة من معالج نفسي أو طبيب، بهذه الطريقة سوف تعرف من أين تأتي هذه المشاعر وكيف يمكنك السيطرة عليها وإدارتها.

كيف يمكنني التخلص من توتر السفر الى ايران ؟

تعتبر إيران وجهةً يشكل السفر إليها تحدياً، والجزء الصعب يأتي من من الصور النمطية التي رسمت حول إيران، لكن من يهتم؟ الصور النمطية موجودة في كل مكان، نحن نعلم أن إيران هي منطقة غامضة وغير معروفة بالنسبة لك ولكن إليك كيف نساعدك في شركة آريا مدتور على التخلص من توتر السفر الى ايران:

  • ستتمكن من مقابلة الشخص الذي سيرحب بك داخل البلد قبل وصولك إلى إيران عبر مكالمة هاتفية أو إجراء محادثة عبر الفيديو.
  • سوف يرحب بك الشخص الذي سيتقبلك بمجرد وصولك إلى المطار.
  • سيكون لديك محام محلي.
  • ستتمكن من الوصول إلينا في أي وقت من خلال مكالمة هاتفية.

لذا ، اترك العبء خلف ظهرك وحرر عقلك من جميع الأفكار التي تفرض التوتر وسافر!

التخلص من توتر السفر إلى ايران

هل أنت مستعد للانطلاق؟

مقالات ذات صلة

فيروس كورونا في ايران
تخفيف ألم الظهر الناتج عن الديسك