في هذا الفيديو يتحدث رجل استرالي عن تجربته في علاج العظام في مستشفى الشمال. قرر القدوم إلى هناك وتلقي العلاج بعد سماعه عن المراكز الطبية الحديثة في هذا المستشفى. تم استقباله في الجناح الدولي المخصص للمرضى الأجانب في مستشفى الشمال. شعر الرجل بالرضى التام عن الاستقبال والخدمات التي قدمت له وشكر الموظفين والشعب الإيراني على “الاعتناء به” خلال إقامته في المستشفى وفي إيران.

مستشفى الشمال

تم إنشاء المستشفى سنة 2014 وهومجهز بمرافق حديثة وأخصائيين ذوي خبرة وممرضين مدربين.

تقدم شركة آريا ميد تور بالتعاون مع مستشفى الشمال عرضاً خاصاً لتوفير خدمات السياحة الطبية للمرضى الأجانب. تشمل الخدمات: الاستشارات الطبية المجانية ، ترتيبات السفر (تسهيل إصدار التأشيرات ، حجز الرحلات والفنادق) ، خدمات الاستقبال في المطار ، خدمات الترجمة ، تقديم جولات سياحية لمشاهدة المعالم السياحية والجولات المحلية للمرضى والمتابعة عبر الهاتف على مادر الساعة ومتابعة المرضى بعد إجراء العملية وترتيب مكالمات فيديو بين المرضى و الأطباء.

السياحة الطبية في شمال إيران

شمال إيران (محافظات جيلان ومازندران وكلستان) لديها إمكانات واسعة في السياحة الطبية. الطبيعة الجميلة للسياحة إلى جانب المراكز الطبية الحديثة في المدن الرئيسية في شمال إيران هما ميزتان تتميز بهما المنطقة في خدماتها الطبية.

تعد الغابات الكثيفة والسواحل الرائعة في المحافظات الثلاث فريدة من نوعها في الشرق الأوسط. إن التنوع الجغرافي للمنطقة (الجبال والغابات والسهول والشواطئ) إلى جانب طقسها الجميل جعلها الوجهة المحلية الأكثر شعبية بالنسبة للإيرانيين ، خاصة خلال عطلة النوروز والصيف. وقد جذب هذا الموضوع العديد من المسافرين الأجانب على مدى السنوات الماضية بما في ذلك السياح من دول الخليج. ويمكن للسياح الذي يأتون إلى شمال إيران الاستمتاع بالمأكولات الشعبية الممتازة لتلك المنطقة. مقاطعة جيلان هي أفضل مثال على هذه الميزة الثقافية. إن غنى المطبخ الشعبي للمنطقة يأتي من مناخها مما يجعل من الممكن زراعة جميع الفواكه على كافة أنواعها والخضروات وتربية الدواجن كما أن المأكولات البحرية متنوعة جداً حيث أنه يعتبر بحر قزوين مصدر غني للأطعمة البحرية والكافيار والذي يعتبر من أهم الصادرات الإيرانية.