هل يصعب عليك جعل طفلك ينظف أسنانه بالفرشاة؟ هل يبدو إقناع الأطفال الصغار بتنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط بشكل منتظم مهمة صعبة؟ حسناً أنت لست الوحيد وهذه ليست مشكلة جديدة! حيث يشير التاريخ إلى أن طب الأسنان (وطب اسنان الاطفال) يعود إلى عام 5000 قبل الميلاد! في الواقع فإن النصوص القديمة من الحضارة السومرية تعيد أصل النظافة السنية إلى التاريخ المذكور حيث ذكرت “ديدان الأسنان” كسبب لتسوس الأسنان.

طب اسنان الاطفال في ايران

خلال العصور الوسطى تحولت العناية بالأسنان تدريجياً إلى مهنة حقيقية، تأخذنا رحلة الأسنان ومهنييها من الصين في عام 700 حيث تم استخدم “المعجون الفضي” كنوع من الملغم (الزئبق الممزوج) إلى فرنسا عندما تم إنشاء نقابة الحلاقين في عام 1210 وتم تقسيمها في وقت لاحق إلى مجموعتين منفصلتين: واحدة تتضمن الجراحين المثقفين الذين قدموا مجموعة من الخدمات الأكثر تعقيداً والأخرى تتضمن الجراحين الحلاقين الذين تم تعيينهم في خدمات أقل تعقدياً مثل قلع الأسنان بحيث كانت من بين أمور أخرى يقومون بها تتعلق في معظمها بواجباتهم الأساسية كحلاقين.

بعد كل ما قيل دعنا نتخطى الكثير من التطورات القديمة ونقفز بسرعة إلى القرن الماضي حيث أدى طب الأسنان – كعلم – إلى ابتكارات عظيمة، حيث تطورت تقنيات معينة مثل الجلوس وطب الأسنان بأربعة أيد خلال هذه الفترة الزمنية، علاوة على ذلك تم دمج استخدام الليزر في ممارسة طب الأسنان، ظهور فرشاة الأسنان الكهربائية في سويسرا حدث بعد الحرب العالمية الثانية، وفي وقت لاحق قام متخصصين من الولايات المتحدة بتحسينات على النموذج الأولي وقدموا النموذج اللاسلكي إلى العالم، وهكذا فقد قطع عالم طب الأسنان شوطاً طويلاً منذ الأيام الأولى من الحضارات القديمة لرعاية أسناننا.

إلا أن طب اسنان الاطفال هو فئة فرعية لها جوانبها الخاصة وتتطلب طريقة معينة من التصرف، قد لا يكون المريض لدى طبيب أسنان الأطفال من ذوي السلوك الحسن ولكن قد يكون طفلاً غاضباً وخائفاً يخشى المعدات الموجودة في عيادة طبيب الأسنان أو ببساطة يقاوم الجلوس بلا حراك في الكرسي، لذلك يجب إيلاء عناية خاصة واهتمام للمرضى الخاصين الذين يترددون على عيادة طبيب أسنان الأطفال.

طب اسنان الاطفال: التعريف والمجال

تعرِّف الأكاديمية الأمريكية لطب اسنان الاطفال طب اسنان الاطفال بأنه تخصص دقيق محدد في العمر لطب الأسنان ويتعامل مع قضايا الرعاية الصحية الفموية للأطفال ضمن هذه الفئة العمرية المحددة ويوفر لهم خدمات طب الأسنان الوقائية والعلاجية. يمكن أن تشمل الفئة العمرية المذكورة الرضع والأطفال والشباب الصغار الذين هم في سن المراهقة.

يعتبر النظام الغذائي الصحي أمراً بالغ الأهمية للأطفال ووالديهم خلال فترة النمو، وبالتالي إذا تأذى أحد أسنان الطفل وأصبح غير قادر على تناول الطعام بشكل صحيح فإن هذه المسألة ستؤدي على الأرجح إلى عواقب وخيمة بالنسبة للطفل والوالدين، وبالنظر إلى الحقيقة المذكورة أعلاه فإنه من الأفضل معاملة الطفل كمريض حقيقي، في أكثر الأحيان لا يولي الأهل اهتماماً كبيراً للمشاكل المرتبطة بأسنان طفلهم اللبنية، وعادةً ما يتم تجاهل تسوس الأسنان اللبنية والتي ستتساقط في النهاية، لحسن الحظ وبفضل وسائل الإعلام المطبوعة والإلكترونية فإن هذا الموقف المؤذي للأهل قد تغير خلال العقود السابقة ويبدو أنهم أصبحوا أكثر يقظة تجاه هذه القضايا.

العناية الصحية بأسنان الأطفال

أطباء أسنان الأطفال: ما هي الخدمات التي يقدمونها؟

طبيب أسنان الأطفال هو الشخص الذي لديه المؤهلات والخبرات لرعاية أسنان الطفل ولثته وفمه خلال مراحل الطفولة المختلفة، تظهر الأسنان الأولى للأطفال خلال الأشهر الستة الأولى من حياتهم، وعند عمر 6 أو 7 سنوات تقريباً يفقد المجموعة الأولى من الأسنان تدريجياً، وعندها تحل الأسنان الدائمة محل الأسنان المؤقتة الأولى، خلال كل هذه المراحل المبكرة من حياة الطفل فإن العناية بالجوانب المختلفة لنظافة الفم لدى الأطفال وجميع القضايا المرتبطة بأسنانهم ولثتهم وفمهم هي من اختصاص طبيب أسنان الأطفال.

طبيب اسنان اطفال في ايران

من حيث الخدمات من المفترض أن يقدم طبيب أسنان الأطفال مجموعة متنوعة وشاملة من الرعاية الصحية للفم، وفيما يلي قائمة من الخدمات المختلفة التي يمكن للأطفال وأهاليهم أن يتوقعوا الحصول عليها من قبل طبيب الأسنان:

  • الرعاية الوقائية للأسنان: يمكن أن تشمل هذه الفئة الواسعة علاجات التنظيف والفلورايد بالإضافة إلى توصيات التغذية والنظام الغذائي.
  • فحوصات صحة الفم عند الرضع: وهذا يستلزم تقييم المخاطر فيما يتعلق بفرص حصول تسوس لدى الأم والطفل.
  • التقييم المبكر والعلاج: هذه الخدمة مهمة ومؤثرة حيث تمهد الطريق لأسنان أكثر قوة وتساعد على تصحيح العضة غير المناسبة عن طريق تقويم الأسنان.
  • إصلاح نخور الأسنان أو عيوبها.
  • إدارة ومراقبة وعلاج أمراض اللثة وحالات مثل الخراج وصعوبة النطق وأمراض اللثة الخاصة بالأطفال.
  • استشارة حيال العادات (بما في ذلك المصاصة أو اللهاية ومص الإبهام).
  • العناية بإصابات الأسنان (على سبيل المثال كسر الأسنان أو انزياحها أو الأسنان التي تتعرض لضربات).

طب اسنان الاطفال في إيران

يبدو من المعقول جداً أن تختار إيران للإجراءات المرتبطة بالعناية بالفم، هناك طلب كبير على طب الأسنان في ايران باعتباره تخصصاً أكاديمياً، وكل عام يبدأ العديد من الخريجين في ممارسة طب الأسنان، كما أن العديد من العيادات التخصصية تكرس جهودها لطب الأسنان على وجه التحديد في العديد من المدن الكبرى في إيران. بالإضافة إلى طهران العاصمة فإن المدن الكبرى الأخرى مثل أصفهان وشيراز ومشهد وتبريز وكذلك جزيرة كيش توفر خدمات العناية بالأسنان على نطاق واسع وبأشكال متنوعة، وبصرف النظر عن البالغين الذين يتلقون جميع أنواع الخدمات التي تتراوح بين الفحص والقلع وصولاً إلى الزرع وما إلى ذلك فإنه يتم تقديم خدمات طب اسنان الاطفال أيضاً في العديد من المراكز والعيادات المتخصصة التي توظّف أطباء أسنان الأطفال ذوي المهارات العالية.

تكلفة خدمات طب اسنان الاطفال في ايران

بشكل عام تكلف خدمات الرعاية الصحية الفموية الكثير نسبياً ومع ذلك فإن هذه الخدمات والإجراءات سوف تكلف أكثر بكثير إذا كنت ستقوم بها في بلد مثل الولايات المتحدة أو إنجلترا، ما نقدمه هو نفس الخدمات وبنفس الجودة ولكن بسعر أقل بكثير مقارنة بمعظم البلدان الأخرى، على سبيل المثال قد تكلف زراعة الأسنان 400$ أو أكثر في المملكة المتحدة والولايات المتحدة، في حين أن نفس الخدمة ستكلف 80$ في إيران، والخدمات الأخرى تتبع نفس المبدأ فيما يتعلق بالتكاليف، لذلك ندعوك للسفر إلى إيران وأثناء الاستمتاع بإقامة ممتعة والاستفادة من العديد من الفرص لمشاهدة معالم المدينة قم بإصلاح أسنان أطفالك بحيث تعود إلى الوطن وأنت مطمئن من أن حبيبك الصغير لن يعاني من نفس المشكلة لفترة طويلة.

مقالات ذات صلة

طرق منع تسوس الاسنان
كيف يمكن التخلص من رائحة الفم الكريهة
التعود على طقم الاسنان
طب اسنان الاطفال في ايران
فينير الاسنان