إن جراحة إنقاص الوزن والمعروفة أيضاً بجراحة معالجة البدانة تغدو واحدة من أكثر خيارات خسارة الوزن شيوعاً في جميع أنحاء العالم، فعندما لا تؤدي الحمية وممارسة التمارين الرياضية لخسارة الوزن فإن العديد من الناس وخاصة الذين يعانون من بدانة مرضية يتم نصحهم بإجراء جراحة إنقاص الوزن لتجنب الآثار الخطيرة لزيادة الوزن الكبيرة. رغم أن الفائدة المرغوبة أكثر من غيرها لجراحة معالجة البدانة هي التخلص من كيلوغرامات زائدة من وزنهم وتعزيز المظهر – والثقة بالنفس – إلا أن هذه ليست الفائدة الوحيدة فقط وبالتأكيد ليست الفائدة الأبرز لهذه العملية. وهذه بعض من أهم فوائد جراحة انقاص الوزن.

فوائد عملية انقاص الوزن

الفائدة الأولى: معالجة الرجفان الاصطناعي للقلب

إن الرجفان الاصطناعي أو ضربات القلب غير المنتظمة هي أثر ضار للوزن الزائد أو البدانة، حيث يمكن أن يؤدي الرجفان إلى قصور في عضلة القلب والسكتة الدماغية وأمراض أخرى متعلقة بالقلب. وقد برهنت جراحة فقدان الوزن على أنها فعالة جداً في معالجة الرجفان الذي غالباً ما تتم معالجته إما بالأدوية أو بجراحة القلب، فالعديد من مرضى البدانة غير قادرين على إجراء جراحة القلب بسبب المخاطر المهلكة الممكنة لكنهم مؤهلون لجراحة معالجة البدانة، وبالتالي فإن إحدى فوائد جراحة انقاص الوزن الأهم هي تصحيح مشاكل جهاز الدوران مثل الرجفان الذي يمكن أن يكون خطيراً جداً للعديد من مرضى الوزن الزائد عند معالجته بعمليات القلب الجراحية الواسعة.

الفائدة الثانية: منع سرطان الرحم عند النساء

يمكن أن يكون الوزن الزائد عند النساء خطيراً، حيث هناك أنواع متعددة من السرطانات المترافقة مع الوزن الزائد والبدانة لدى الإناث، وسرطان الرحم هو أحد السرطانات الشائعة جداً بين النساء السمينات، واستناداً إلى دراسة أجريت من قبل جامعة مانشستر فإن جراحة إنقاص الوزن هي طريقة رائعة للتقليل من خطر الإصابة بسرطان الرحم وتغيير اتجاه النسيج ما قبل السرطاني للنساء اللواتي يعانين من السمنة أو الوزن الزائد.

الفائدة الثالثة: نجاح فقدان الوزن طويل الأمد

رغم أن خسارة الوزن ليست نزهة في الحديقة فإن القسم الأكثر تحدياً للحمية ليس فقدان الوزن وإنما المحافظة على انخفاض الوزن لفترة طويلة من الزمن، حيث أن معظم الناس قادرون على خسارة الوزن لكن الغالبية التي تتبع نظاماً غذائياً تكسب كل الوزن المفقود أو نسبة كبيرة منه ثانيةً، لذلك تعتبر جراحة إنقاص الوزن الترياق الرائع لهذه المشكلة، حيث تظهر معظم الدراسات أن معظم المرضى قادرون على تجنب 50% من وزنهم الزائد على الأقل بعد عملية معالجة البدانة.

الفائدة الرابعة: السيطرة على النوع الثاني من السكري

وتقليل أعراضه

إن أحد الأضرار المحتومة العديدة للوزن الزائد والبدانة هو مرض السكري الذي من الصعب إدارته، فبعد التشخيص تكون السيطرة على النوع الثاني من السكري صعبة وخاصة للمرضى الذين لا يمكنهم ضبط زيادة وزنهم، وهم غالباً ما يكافحون للحفاظ على وزنهم منخفضاً بعد أية خسارة وزن رئيسية، وبالنتيجة فإن جراحة إنقاص الوزن هي معالجة رائعة للمرضى الذين يعانون من النوع الثاني من السكري؛ لأنه بعد خسارة الوزن فإن الأعراض عند المرضى إضافة إلى الآثار الخطيرة للسكري ستنخفض بشكل ملحوظ.

الفائدة الخامسة: تحسين الصحة النفسية

إن المرضى الذين يعانون من الوزن الزائد أو البدانة غالباً ما يكون لديهم نوع ما من اعتلال الصحة النفسية، وذلك بسبب فقر الصورة الذاتية لديهم مما يسبب العزلة والانفصال عن المجتمع، وبناءً عليه من المتعذر تجنب الكآبة للعديد من مرضى الوزن الزائد، إلا أنه مع جراحة إنقاص الوزن يمكن أن تتم معالجة الأمور المتعلقة بالصحة النفسية لأنها ستساعد المرضى على استعادة اكتساب ثقتهم الذاتية وأن يكونوا أكثر فاعلية في محيط العائلة أو المجتمع أو مكان العمل.

الفائدة السادسة: التقليل من احتمالات العقم

العديد من النساء السمينات غير قادرات على إنجاب طفل، والسبب يتعلق بزيادة الوزن الذي غالباً ما يعتبر أحد المسببات لمتلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS)، ذلك أن هذه الحالة شائعة بعد كسب الوزن والتي تنشأ عن اضطرابات هرمونية، حيث تمنع متلازمة PCOS النساء من حصول الحمل لديهن أو تؤدي إلى أن تحملن حملاً كاملاً، لذلك فإن جراحة معالجة البدانة هي معالجة رائعة لمريضات الوزن الزائد اللواتي يعانين من PCOS ويرغبن بإنجاب أطفال.

الفائدة السابعة: منع ألم المفاصل

إن الوزن الزائد قاسٍ على المفاصل بسبب الإجهاد المطبق عليها، وهذا غالباً ما يضعف المرضى الذين يميلون لأن يكونوا أكثر نشاطاً كي يخسروا وزناً، ذلك أن الألم والانزعاج الشديدين عند العديد من المرضى – وخاصة الذين يعانون من البدانة – يمنعانهم من إتمام أعمالهم اليومية الروتينية كالمشي أو صعود ونزول الدرج، إلا أن جراحة فقدان الوزن يمكن أن تكون مفيدة بشكل مميز في تخفيف ألم المفاصل وتمكّن المرضى من أن يصبحوا أكثر نشاطاً مما يؤدي إلى نظام حياة صحي أكثر.

الفائدة الثامنة: إطالة العمر

بالطبع كل ما تم الإشارة له أعلاه لفوائد جراحة فقدان الوزن هي أساسية لإطالة العمر، إلا أن لجراحة فقدان الوزن العديد من الفوائد التي تفوق بلا ريب النقاط التي تمت الإشارة إليها هنا، فزيادة الصحة البدنية والنفسية وتحسين العديد من الحالات الطبية المتعلقة بالوزن وتمكين المرضى من التمتع بحياة نشيطة وغيرها كثير هي كلها أسباب للعديد من الناس كي يعيشوا حياة أطول بعد إجراء جراحة معالجة البدانة.

إقرأ أيضاً: ما هي جراحة إنقاص الوزن المناسبة لي.

مقالات ذات صلة

الفطور الصحي لإنقاص الوزن
المسموح والممنوع بعد عملية انقاص الوزن
تقليل ندبات عملية انقاص الوزن
الحمل بعد عملية انقاص الوزن
أسئلة شائعة عن عملية تحويل مسار المعدة

ما تزال لديك أسئلة أو تحتاج لمزيد من جراحة إنقاص الوزن؟ لا تتردد بطرح أي سؤال. ستتم الإجابة عن أسئلتك من قِبل متخصصينا.

The last comment and 1 other comment(s) need to be approved.
guest
6 تعليقات
الأقدم
الأحدث الأكثر تصويتاً
Inline Feedbacks
View all comments
عصام
عصام
2022-02-27 10:49 ص

السلام عليكم مؤشر كتلة الجسم عندي 36 وأنا عندي بدايات مرض السكري ممكن اعمل عملية تكميم المعدة او لازم انتظر حتى يصير عندي مرض السكري الكامل؟

الدكتورة شكرزاده
الدكتورة شكرزاده
Reply to  عصام
2022-02-27 2:50 م

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته. نعم ستكون مرشحاً لإجراء عملية إنقاص الوزن وتحديداً تكميم المعدة، وسوف يحقق لك هذا الإجراء خسارة ممتازة للوزن ويساعدك في حالة مقدمات السكري التي لديك أيضاً لأن لهذا الإجراء تأثيراً مضاداً لمرض السكري، ومن الأفضل أن تقوم بإجراء العملية قبل أن تتطور حالة مقدمات السكري لديك، حيث يمكن أن تساعد عملية تكميم المعدة في حل مشاكل الاستقلاب بسرعة.

هند
هند
2022-03-06 8:43 ص

مرحبا انا عمري 25 سنة وعندي ولدين طولي 158 ووزني 114 كيلو وقاعدة افكر ساوي عملية انقاص الوزن مثل ربط المعدة لكن انوي بعد احمل واجيب أولاد وما أعرف إذا كان ممكن الحمل بعد ربط المعدة؟

الدكتورة شكرزاده
الدكتورة شكرزاده
Reply to  هند
2022-03-06 2:44 م

أهلاً وسهلا. تُعتبر عملية ربط المعدة آمنة على النساء الحوامل وأطفالهن، وغالباً ما تجد النساء اللواتي يفقدن الوزن أن خصوبتهن قد تحسنت وأن لديهن فرصة أفضل للنجاح في الحمل، فإنقاص الوزن يجعل الحمل أكثر أماناً وأكثر راحة على الأرجح. لا يسبب ربط المعدة أي نقص غذائي لذلك لن تعاني الأم ولا الطفل من سوء التغذية إذا كانت الأم تتناول نظاماً غذائياً صحياً، وكذلك فإن رباط المعدة قابل للتعديل مما يعني أنه يمكن إرخاؤه إذا لزم الأمر من أجل السماح بزيادة كمية الطعام المستهلكة كل يوم أثناء الحمل، وبعد الحمل يمكن شد الرباط مرة أخرى مما يساعد في السيطرة على تناول الطعام وإنقاص الوزن، وبالنتيجة تُعد عملية ربط المعدة هي الحل الجراحي الأكثر أماناً لإنقاص الوزن بالنسبة للنساء اللواتي يخططن للحمل في المستقبل.

رانية
رانية
2022-03-13 10:47 ص

أفكر في إجراء ربط المعدة لكن ما عندي أولاد. هل تأذيني العملية إذا حملت؟

الدكتورة شكرزاده
الدكتورة شكرزاده
Reply to  رانية
2022-03-13 3:51 م

تحية طيبة. لا على الإطلاق، ففي الواقع تُعتبر عملية ربط المعدة هي أكثر إجراء حميد آمن عندما يتعلق الأمر بالحمل، فعندما تحمل المرأة التي لديها رباط معدة فكل ما عليها القيام به هو أن تجعل الجراح يرخي الرباط وعندها يعود كل شيء إلى طبيعته (حيث يمكنك تناول كميات طبيعية من الطعام)، وبمجرد انتهاء الحمل تتم إعادة ضبط الرباط ويمكنك البدء بإنقاص الوزن مرة أخرى.