إن جراحة تكبير الثدي أو تكبير الصدر هي عبارة عن عملية جراحية يتم إجراؤها من قبل جراح تجميل لزيادة حجم الثدي أو تغيير شكله.

إن إجراء جراحة تكبير الثدي هو قرار من الصعب اتخاذه، حيث يوجد الكثير من العوامل التي يجب أن تؤخذ بالحسبان في مرحلة الشفاء، وإن الافتقار إلى سيرورة محددة بشكل واضح لإدارة مرحلة الشفاء بعد الجراحة قد ينتهي إلى إرباك الكثير من النساء.

من التورم والإنتان إلى إدارة تندب النسيج ومعالجة التمزق المحتمل للزرعات ستكون هذه المقالة كمرشد شامل وكامل للشفاء من تكبير الثدي بعد جراحتك.

طريقة النوم بعد تكبير الثدي

عليك أن تستريحي قدر ما يمكنك حتى تشفي بشكل أفضل بعد عملية الثدي التي أجريتها.

حقائق ونصائح سريعة لما بعد عملية جراحة الثدي

نعرض هنا قائمة بأكثر الحقائق والنصائح الهامة التي يجب أخذها بالحسبان أو توقع حدوثها مباشرة بعد الجراحة مما ستجعلك تنجحين بالوصول إلى شفاء تام.

  • ستشعرين بالتعب كثيراً بعد الجراحة ما يفسر حاجتك لأخذ قسط وافر من الراحة.
  • تجنبي بجدية الأعمال المجهدة التي يمكن أن تزيد من ضغط دمك خلال أول يومين.
  • يجب وجود شخص ما يقيم معك في أول 48 ساعة بعد العملية لمساعدتك في حال حدوث أية مضاعفات غير متوقعة.
  • قد تشعرين بالشد والألم في منطقة صدرك لمدة من الزمن لذا فإن تناول أدويتك سيخفف ألمك.
  • من الآمن الاستحمام بعد 48 ساعة لكن تجنبي الماء الراكد (أحواض السباحة وأحواض المياه الحارة وما إلى ذلك) لمدة أسبوعين على الأقل.
  • ينصح بتغيير ضمادات الشاش بعد أن قمت بالاستحمام مرة واحدة كل يوم، لكن لا تلمسي اللصاقات الموجودة على جروحك.
  • في الأيام الأولى يجب أن تحرصي على أن تقومي بالمشي السريع كمبدأ يومي لتجنب حدوث جلطات الدم.
  • لا يمكنك السفر بالطائرة خلال الأيام الثلاثة الأولى، أما بعد ذلك فسيكون السفر آمناً.
  • إذا لاحظت حرارة أو احمراراً أو حمى فقد تعانين من الإنتان، لذلك اتصلي بالعيادة واشرحي أعراضك.
  • إذا نشأ رد فعل تحسسي أو جلدي على المواد الملتصقة أو المضادات الحيوية فاتصلي مباشرة بطبيبك.
  • يجب ارتداء حمالة الصدر المخصصة لفترة الشفاء أو حمالة الثدي الرياضية لمدة ثلاثة أشهر في كل الأوقات لدعم حشوات الثدي والمحافظة عليها في مكانها.
  • لا ترفعي أشياء أثقل من كيلو غرامين ونصف وتجنبي زيادة الانحناء.
  • الإمساك أمر ممكن في هذه الحالة بسبب أدويتك والتخدير فحضري نفسك لذلك.
  • أخيراً وليس آخراً استلقي دائماً على ظهرك ولا تنامي على معدتك أبداً، إنه من الأمان النوم على الجنب لفترة قصيرة من الزمن، ويجب أن يكون مسند رأسك أعلى من جسمك.

الجدول الزمني لفترة نقاهة عملية تكبير الثدي

الآن دعينا نطرح عليك السؤال الحقيقي: ’كم ستستغرقين من الوقت للعودة إلى حياتك الطبيعية؟‘، حسناً لا يوجد جواب بسيط لذلك، فنوع الزرعات وحجمها وبنيتها والمظاهر الجسمية الأخرى كلها عوامل مساهمة بحيث تؤثر على مدة عملية شفائك.

تستغرق بعض النساء أسبوعاً واحداً لمعاودة أنشطتهن اليومية بينما تحتاج أخريات عدة أسابيع، وبشكل عام تحتاجين ستة أسابيع بالمتوسط للحصول على شفاء تام من جراحة تكبير الثدي، وخلال تلك الفترة ستحتاجين راحة كافية ليس فقط لتخففي الانزعاج وإنما أيضاً لتتأكدي من عدم إيذاء زرعاتك أو كونها معرضة لأي خطر بأية طريقة.

الجدول الزمني لفترة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي

اعتني بزرعاتك لحوالي شهر أو أكثر واستمتعي بعد ذلك بالنتائج النهائية.

اليوم الأول بعد عملية تكبير الثدي

تستغرق عملية تكبير الثدي ساعتين تقريباً، وبعد الجراحة ستؤخذين إلى غرفة الإنعاش للمراقبة، فإذا لم تظهر أية علامات من عدم الاستقرار فيمكنك الذهاب إلى البيت.

قبل المغادرة سيقدم لك طبيبك تعليمات للأيام القادمة ويزودك بوصفة الأدوية الضرورية، حيث ستخلصك الأدوية المسكنة للألم من الانزعاج وستساعدك المضادات الحيوية على منع حدوث الإنتانات.

عندما تستعيدين وعيك ستشعرين بالألم في صدرك وستكون حركتك محدودة، أيضاً قد يحدث دوار وإمساك كنتيجة للتخدير، لذلك من الضروري بكل تأكيد أن يساعدك أحد ما بتحضير وجبات الطعام والحركة وحتى بتغيير ضمادات زرعاتك في اليومين الأولين.

تجنبي أي نشاط بدني شاق ولا تحاولي فعل أي شيء يمكن أن يزيد ضغط دمك.

الأيام القليلة التالية لعملية تكبير الثدي

ستكون الأيام القليلة الأولى غير مريحة وستشعرين بألم حاد وستعانين من التورم أو الرضوض في المناطق الجراحية، إلا أن تناول أدويتك المسكنة للألم والمضادات الحيوية ستساعدك على تخفيف انزعاجك.

في أول 48 ساعة بعد العملية قد تظهر حمى خفيفة وهذه ليست إشارة إنتان لكن يحاول جسمك التكيف مع الزرعات.

عادة ما يضع الجراحون غرزات الخياطة تحت جلد ثديك لإعطائه ثنية طبيعية مما قد تسبب شعوراً بالضيق الذي يؤدي إلى الألم، لذلك لا تلمسيها.

غطي جروحك بوضع ضمادة شاش عليها طوال الأسبوع الأول وحاولي تبديلها مرة على الأقل كل يوم، وإذا كانت جروحك مغطاة باللصاقات فلست مضطرة لإزالتها، فهذه اللصاقات غالباً ما تُستخدم مع مادة تلصقها على الجلد ما يمكّنك من غسلها دون أن تزال.

بعد مرور 48 ساعة يمكنك الاستحمام لكن لا تغسلي جسمك بماء راكد (كما في المغطس أو حوض ساخن أو حوض السباحة)، فبعد مرور أسبوعين يمكنك الذهاب قليلاً إلى أحواض السباحة لكن عليك تجنب السباحة.

بعد الأسبوع الأول يمكنك العودة إلى العمل لكن تذكري ألا تنخرطي بأية أعمال بدنية شاقة أو نشاطات اجتماعية متعبة.

من الأسبوع الثالث إلى الأسبوع السادس

سيكون ألمك وانزعاجك خفيفين خلال الأسبوع الثالث بعد جراحة تكبير الثدي، وبالتالي تكون المريضات متشجعات لمعاودة نشاطاتهن اليومية لكن مع الامتناع عن القيام بأي شيء خاصة ما يعتبر تحدياً لقوتهن البدنية.

في موعدك التالي مع طبيبك ستتم مناقشة تقدم شفائك وقد يعطيك نصائح تتعلق بكيفية المتابعة من الآن فصاعداً.

ستبدأ ندباتك بالاضمحلال لكن تذكري أنها لن تختفي كليةً.

يمكن للمريضات أن يقمن ببعض التمارين للجزء السفلي من الجسم مثل تمرين القرفصاء، لكن لا تحاولي أن تقومي بتمارين الضغط أو تمرين تقوية عضلات البطن لأنها ستؤذي زرعاتك بشكل خطير.

استمري بارتداء حمالة صدر داعمة أو مخصصة لمرحلة الشفاء حتى لا تخربي ضبط زرعاتك.

أول شهرين بعد جراحة تكبير الثدي

بما أنك تجاوزت مرحلة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي لذلك بإمكانك التوقف عن ارتداء حمالة الصدر المخصصة للنقاهة أو حمالة الصدر الرياضية.

ستمتزج الندبات في النهاية مع جلدك وتصبح غير مرئية للعين تقريباً، وبعد مرور شهرين سيسمح الأطباء لمعظم المريضات بإجراء كافة كل النشاطات الطبيعية حتى تلك التي تتضمن نشاطات بدنية مجهدة.

عليك أن تبقي حذرة بشأن عدم القيام بنشاطات مجهدة ستشكل ضغطاً على زرعاتك أو تسبب تمزقها، لكن سيعود روتينك اليومي إلى طبيعته.

النتائج: متى يمكن توقع النتائج النهائية؟

بعد مرور شهرين على الجراحة تبدأ زرعات صدرك بالظهور بمظهر طبيعي أكثر، خلال هذه الفترة ولتجنب أية مضاعفات أخرى عليك تحديد مواعيد مع المستشفى لإجراء فحص لزرعاتك.

خلال الشهر الثامن ستكون زرعاتك قد استقرت بالكامل، ويمكنك الحصول على إحساس بما ستبدو عليه زرعاتك في السنوات القادمة.

ما هي الآثار الجانبية للجراحة وكيف يمكن معالجتها؟

رغم أن أحدث التطورات الأخيرة في الجراحة التجميلية قد جعلت عمليات الشفاء أسرع وأسهل بكثير إلا أنه ما زالت توجد أمور تحتاج المريضات معرفتها عن المضاعفات المحتملة التي قد يواجهنها طوال الطريق.

مثل الكثير من الجراحات الكبرى الأخرى فإن من الأهمية بمكان أن تكوني مستعدة لأي شيء وأن تعرفي الآثار الجانبية التي قد تسبب لك مشكلة خلال فترة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي. سنعرض فيما يلي قائمة بمعظم المظاهر المزعجة والمحتملة إلى حد ما لمرحلة النقاهة من عملية تكبير الثدي وطرق معالجة كل واحدة منها.

الألم

الأثر الجانبي الأكثر شيوعاً لعملية تكبير الثدي هو الألم والانزعاج المتدرجان من الخفيف إلى المتوسط، وقد يستمر هذا إلى شهرين بعد العملية وعادة ما يشتمل على شعور بالشد والضغط في منطقة الصدر.

إن الألم هو علامة تأقلم ثدييك مع الزرعات وبالتالي لا حاجة للقلق.

رغم أن الأدوية تخفف الألم بشكل كبير إلا أن سلاحك الأخير هو التحمل، وبمرور الوقت عندما تصلين إلى الأسبوع الخامس فإن معظم الانزعاجات والدوار التي يسببها الألم ستمضي بعيداً.

الالم بعد عملية تكبير الثدي

الألم طبيعي أثناء فترة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي وهو يُظهر أن ثدييك يتأقلمان مع الزرعات.

التورم والكدمات

ستعاني كل مريضة من التورم والكدمات لذا يجب ألا يسببا لها القلق، في الحقيقة إن التورم والكدمات هما استجابة جسمك الطبيعية للجراحات التوغلية.

يصل التورم والكدمات إلى ذروتهما في أول 48 ساعة بعد الجراحة لكن الأدوية ستجعل الأمور أسهل.

أما الأخبار الجيدة فهي أنه بعد أول يومين ستبدأ الأعراض بالتراجع حتى تتلاشى، وفي أسبوع أو نحو ذلك ستتخلصين من التورم تماماً.

احرصي في هذه الأثناء على إبقاء درجة الحرارة منخفضة وتجنبي تناول أية أدوية مميعة للدم، إضافة إلى أن وضع كمادات ثلج هي طريقة أخرى جيدة لتخفيف الألم بشكل ملحوظ.

التعب

يمكن أن يسبب الرض الجراحي إرهاقاً وتعباً وخاصةً في الأيام القليلة الأولى من فترة النقاهة من جراحة تكبير الثدي، ومع جراحة تكبير الثدي تكون حركة الذراعين محدودة وستعانين من صعوبة في النهوض والحركة.

ينصح بتحضير الموقع الذي ستبقين فيه أثناء فترة الشفاء في منزلك قبل الجراحة بحيث ستكونين مرتاحة أكثر وتحصلين على المزيد من الراحة، وحاولي طوال الأيام السبعة الأولى تجنب الأعمال البدنية قدر إمكانك.

النزف

قد تعاني بعض المريضات من النزف حول زرعاتهن بعد العملية، وقد يستمر حدوثه لما بعد أسبوعين من الجراحة، وعندما يحدث هذا فارجعي إلى المستشفى وعالجي المشكلة.

عادة ما يكون خطر النزف أقل من 1% إلا أنه يمكن أن يضر بزرعاتك إذا لم يتم إيقافه والاعتناء به من قبل المتخصصين.

الإنتان

فيما يخص مرحلة نقاهة زرعات الثدي يمكن أن يكون من الصعب التعامل مع الإنتان، مرة ثانية إنه أمر يحدث في أقل من 1% من الحالات لكن إذا حدث فأنت بحاجة للتواصل مع جراح التجميل حالاً والذهاب إلى المستشفى.

إذا لم تتعافي كما هو متوقع بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع فقد يتطور الأمر إلى حمى وتبدئين بالشعور بأنك لست بخير، ذلك أنه يمكن معالجة الإنتان الخفيف بالمضادات الحيوية لكن إذا تطور وأصبح خارج عن السيطرة فأنت بحاجة لإزالة الزرعات.

إذا وصلنا إلى تلك الحالة فعليك الانتظار مدة شهرين لتتم معالجتك بالكامل من الإنتان الذي أصبت به وبعدها تسعين للخضوع للجراحة ثانية.

تقلص المحفظة

ينشئ جهازك المناعي محفظة (ندبة) بعد الجراحة بحيث تثبت الزرعة في مكانها، وهذه استجابة طبيعية من نظامك المناعي، وفي معظم الأوقات ستشعرين بأن ثديك لين ويبدو طبيعياً، مع ذلك في حالات نادرة تبدأ هذه المحفظة بالتقلص مع الزرعة وتجعلها صلبة أكثر من المعتاد، وسبب حدوث هذا غير معروف حتى هذه اللحظة.

إذا تطور تقلص المحفظة بشكل شاذ في البنية والشكل فعليك الذهاب لإزالة الزرعة وتحرير المحفظة.

سيتم التقليل من احتمال تقلص المحفظة من خلال إعادة العملية ووضع زرعات جديدة، لكن بشكل عام لا داعي للقلق من هذه الظاهرة.

تمزق الزرعة

في حالة الرض أو الضغط يمكن أن ترشح قشرة السيليكون الخارجية للزرعة وتتمزق، ويمكن أن تحدث هذه الحالة أيضاً بشكل طبيعي كنتيجة لتقدم زرعاتك بالعمر بعد عدة سنوات، وعندما تتمزق زرعات المحلول الملحي فإنه يتم امتصاص الماء الملحي من قبل الجسم، إلا أن هذه ليست حالة زرعات السيليكون، وهذا ما يفسر أنه يستغرق زمناً أطول للمريضة حتى تلاحظ أن الجل قد تعرض للضرر.

يتوجب على الطبيب إزالة الزرعة جراحياً وانتزاع المحفظة الندبية بإحداث شق، فإذا كانت لديك زرعات في كلا الثديين وتمزقت إحداها فعلى الأرجح أن يزيل الجراح الزرعات في كلا الثديين، وإذا قررت وضع زرعات جديدة فيمكن أن يضعها الجراح خلال نفس العملية.

علامات تدل على عدم شفائك بشكل جيد بعد عملية تكبير الثدي

توجد علامات تشير إلى أنك ربما لا تتعافين جيداً من جراحتك، فالإنتان والنزف والحمى المرتفعة هي علامات جلية على أن هناك أمراً ليس على ما يرام مع زرعاتك.

نعرض هنا بعض العوارض التي توحي بأنك لا تمرين بمرحلة شفاء صحي وعليك الاتصال بجراح التجميل الخاص بك من أجل الحصول على تعليمات أخرى:

  • حكة شديدة في جهة الشقوق أو الغرزات أو الجروح (الحكة الخفيفة طبيعية)
  • دوار لا يحتمل وإقياء ودوخة دائمة
  • خدر في مناطق أخرى من جسمك (في مناطق أخرى غير ثدييك وزرعاتك حيث من المتوقع حدوث خدر خفيف)
  • ألم شديد على الرغم من تناول أدويتك
  • نزف شديد لا يخف
  • تسرع ضربات القلب وضيق في التنفس

نصائح للعناية بعد عملية تكبير الثدي

لقد مهدت التطورات الجراحية والتطورات الطبية الطريق لإجراء جراحة سلسة وآمنة، مهما يكن الأمر فإن لفت الاهتمام إلى نصائح ما بعد العملية ضرورة جوهرية إذا كنت ترغبين بالحصول على أفضل النتائج لجراحتك.

لقد وضعنا هنا قائمة بالأشياء التي ستساعدك طوال فترة النقاهة بعد جراحة زرعات الثدي.

الاستشارة والتعليمات

إن استشارة المريضة جزء هام في العملية الجراحية حيث ستطرحين كل أسئلتك قبل إجراء العملية الفعلية، وبعد الجراحة سيقدم لك جراحك التعليمات الضرورية للعناية بعد عملية تكبير الثدي ويقدم لك أدوية لتسكين الألم والآثار الجانبية الأخرى.

سيحدد الطبيب موعداً يكون عادة خلال بضعة أيام بعد الجراحة لفحص زرعاتك واستبدال ضماداتك.

قد تستمر هذه المواعيد لسنة واحدة بعد الجراحة للتأكد أن الزرعات مُرضية بقدر ما هي مريحة.

الأدوية

ستساعد مسكنات الألم والمضادات الحيوية التي يتم وصفها من قبل جراح التجميل على تسكين الألم ومنع الإنتان. هناك أدوية معينة تسبب النزف (مثل المورتين والألفي وما إلى ذلك) يجب تجنبها، لذلك حاولي الالتزام بتناول الأدوية الموصوفة وأخذها بانتظام.

تناولي حبة الدواء بعد الأكل، حيث ينصح بذلك خلال أول يومين بعد الجراحة لتجنب الدوخة وآثار جانبية أخرى مزعجة.

التضميد (الضمادات وحمالة الثدي وما إلى ذلك)

ستغطى منطقة الصدر بضمادات الشاش بعد الجراحة وستضطرين لارتداء حمالة الصدر طوال الوقت لإبقاء ضماداتك وجروحك في وضع مستقر.

ينصح بشكل كبير بشراء حمالات مخصصة للشفاء لأنها مصممة خصيصاً لاستقرار وراحة الزرعات بعد العملية، كما أن الحمالات الداعمة خيار متاح أيضاً، لكن تجنبي بالتأكيد حمالات الصدر التي توجد فيها أسلاك لمدة ثلاثة أشهر على الأقل بعد جراحتك لأنها ستضر بزرعاتك وجروحك.

لمزيد من النصائح عن كيفية اختيار حمالات الصدر يمكنك قراءة دليل اختيار حمالات الصدر بعد عملية تكبير الثدي.

ارتداء حمالة الصدر الخاصة بعملية تكبير الثدي

حمالة الصدر الخاصة بفترة ما بعد العملية تساعدك على قضاء فترة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي بشكل أسهل.

العناية بالجروح

قد تنزف جروحك لفترة من الزمن بعد الجراحة، لذلك حاولي تنظيف ضمادة جرحك كل يوم، ومن الآمن الاستحمام بعد 48 ساعة من الجراحة، أيضاً أزيلي الضمادة لكن لا تلمسي اللصاقات الموجودة على الشقوق، فتصميمها يسمح لك بغسيلها من الخارج، وبعد الاستحمام ضعي ضمادات شاش جديدة وحاولي تبديلها كل يوم.

مثلما أشرنا سابقاً فإن التورم طبيعي خلال مرحلة النقاهة بعد عملية زرعات الثدي، فإذا لم يخف بعد يومين فسيضع لك طبيبك لفافات ومثبتات للزرعات خلال موعدك التالي.

إن الاحمرار أو التصريف الخفيف لجروحك أمران طبيعيان، أما إذا ازدادا بشكل ملحوظ وأصبت بحمى خطيرة فتواصلي مع طبيبك واسأليه عن الإرشادات.

النظام الغذائي: ما الطعام والشراب اللذان يمكن تناولهما؟

بأوضح ما يمكن نقول إنك بحاجة لتناول طعام صحي بعد عمليتك، فبدون المواد الغذائية الكافية لن تشفى جروحك بشكل صحيح وبالتالي سوف لن تحصل فترة نقاهتك بعد زرعات الثدي على دعم الفيتامينات المختلفة والبروتينات وخصائصها العلاجية الأخرى.

المشروبات

إن بقاءك رطبة أمر أساسي بكل تأكيد، فشرب الكثير من السوائل الخالية من الكافيين والكربونات والشاي، أيضاً عصير الليمون والبرتقال من السوائل التي ينصح بها خلال مرحلة العناية بعد عملية تكبير الثدي حيث يجب استهلاكها بشكل نظامي.

الأطعمة

ينصح بتناول وجبات مغذية وخفيفة خلال أول يومين.

الكاجو واللوز والأناناس وما إلى ذلك هي علاجات مستحسنة لنسيج الجلد، ويمكن أن تحسن الفواكه التي تقوي نظامك المناعي من جودة مرحلة الشفاء، أيضاً يمكن أن يساعدك تناول التفاح والبرتقال والكيوي على تجاوز الدوخة.

أيضاً ينصح بشكل كبير بتناول البيض والرز وفول الصويا، سيقوي طعام البحر والبطاطا الحلوة والفاصولياء نظامك المناعي وسيزيد مستويات الطاقة.

حاولي تناول كميات صغيرة لمساعدة كلا الجهازين الهضمي والمناعي.

المكملات الغذائية

إن المكملات هي خيار مناسب لتقوية نظامك المناعي وقدرة جسمك على الشفاء، لكن احرصي على ألا تتعارض مع أدويتك وذلك بفحصها من قبل جراح التجميل.

ستساعدك حبوب الفيتامينات المتعددة مثل مجموعة ZMAs وBromelain وما إلى ذلك على أن تحصلي على مواد غذائية وافرة من أجل شفائك بعد زرعات الثدي.

النظام الغذائي بعد عملية تكبير الثدي

يلعب نظامك الغذائي دوراً أساسياً في تسريع عملية شفائك بعد عملية تكبير الثدي.

ما الذي يجب تجنب أكله وشربه بعد جراحة تكبير الثدي؟

سيضر أكل وشرب الطعام غير الصحي مرحلة نقاهة عملية تكبير الثدي ويبطئ عملية الشفاء، لذا عليك الابتعاد عنها. نعرض هنا قائمة ببعض الأطعمة والمشروبات التي قد تكون ضارة لجسمك قبل أو بعد الجراحة.

الملح

إن استهلاك الكثير من الملح سيرفع ضغط دمك سيشكل ضغطاً على قلبك وأوعيتك الدموية.

حاولي تجنب الأطعمة المالحة أو الوجبات السريعة قدر إمكانك لمدة أسبوعين على الأقل قبل الجراحة ولمدة شهر بعدها.

الكحول

قبل أسبوعين من العملية سيطلب منك الطبيب التوقف عن تناول الخمر والمشروبات الكحولية.

تذكري أن تناول مشروبات كحولية في فترة ما بعد العملية يشبه ابتلاع مقدار من السم لأنها تؤثر على عملية الشفاء وتضر بزرعاتك.

الكافيين

ينبه الكافيين جهازك العصبي ويعطيك شعوراً بالتهيج، وهذا يمكن أن يسبب لك الدوار والمزيد من الانزعاج إضافة إلى ألمك بعد العملية.

الانقطاع عن تناول الكافيين أيضاً ضروري لإيقاف التداخلات المتعلقة بضغط الدم والتخدير.

الوجبات السريعة

عليك تجنب الوجبات السريعة أو أي طعام عالي السعرات الحرارية التي يمكن أن تعطل أو تؤثر سلباً على هضمك لمدة شهر على الأقل بعد جراحتك.

العادات والنشاطات اليومية

رغم أن معظم النساء تستعيد نشاطاتها اليومية بعد أسبوع أو نحو ذلك إلا أنه من المهم أن تعرفي حدودك وما الذي يمكن أو لا يمكن فعله خلال فترة الشفاء من عملية تكبير الثدي.

إذا قررت إجراء عملية الزرعات خذي استراحة من العمل لمدة أسبوع، وعليك أن تكوني قادرة على معاودة العديد من النشاطات اليومية بعد تلك الفترة من الزمن، لكن يجب عليك تجنب العمل الشاق أو ممارسة التمارين الرياضية الشاقة طوال أول شهرين.

النوم والراحة

إن الراحة أمر هام في الواقع لكن ألا يؤدي بنفسك إلى تقرح الفراش! إذ عليك النهوض كل ساعتين أو ما شابه والمشي ببطء لمدة عشر دقائق.

حاولي ألا تنامي مسطحة على ظهرك، فالراحة بالوضعية العمودية تزيد سرعة شفائك. لا تنامي أبداً على معدتك لتجنب ضرر زرعاتك، ويمكنك مراجعة مقالة مدونتنا عن كيفية الراحة خلال مرحلة الشفاء من عملية زرعات الثدي لتحصلي على مزيد من المعلومات.

الاستحمام

يمكنك الاستحمام بعد 48 ساعة لكن تجنبي المغطس أو الأحواض الساخنة أو أحواض السباحة لمدة أسبوعين على الأقل، حتى إذا لم تتمكني من مقاومة المغطس فلا تنقعي جسمك العلوي في الماء.

قيادة السيارة

ستشكل القيادة ضغطاً على جروحك بعد الجراحة ما يفسر أنه من المهم أن يكون أحد ما معك ليعيدك إلى البيت.

يمكن لمعظم النساء قيادة السيارة بعد أسبوع، لكن وإن كان كل شيء ممكناً فتجنبيه طوال الشهر الأول.

رفع الأشياء

سيشكل رفع الأشياء الأثقل من كيلوغرامين ونصف ضغطاً على زرعاتك ويعطل عملية الشفاء.

حاولي الاعتناء بأعمال البيت قبل الجراحة وأن يكون معك شخص ما للقيام بالأعمال الروتينية، (هذه هامة خصوصاً إذا كان لديك أطفال.)

التعرض لأشعة الشمس

إن تعرض ثدييك لأشعة الشمس يمكن أن يضر زرعاتك ويسبب تورم الجروح، وإذا كان عليك مغادرة المنزل فضعي مرهماً واقياً من الشمس على منطقة الصدر قبل التعرض لأشعة الشمس بثلاثين دقيقة.

التعرض لأشعة الشمس بعد عملية تكبير الثدي

تجنبي التعرض لأشعة الشمس بعد إجراء تكبير الثدي لمدة شهر واحد على الأقل.

التدليك

إذا كان ضرورياً فقد يعطي جراحك تعليمات عن الطريقة التي تتم فيها تطبيق التدليك بلطف على زرعاتك، لذلك لا تحاولي تدليك ثدييك دون تعليمات مسبقة لأنه قد ينتهي الأمر إلى الضرر بسلامة الزرعات والتسبب بالتمزق.

حركة الذراعين والرجلين

ستكون ذراعاك محدودتي الحركة بعد الجراحة، ما يعني أنه لا يمكنك الاعتناء بالعديد من الأعمال الروتينية الشخصية بنفسك، لذلك فوجود شخص ما جانبك لمساعدتك أمر ضروري في اليومين الأولين.

ستعانين أيضاً من صعوبة في المشي لكن ستكونين قادرة ببطء على المشي بشكل طبيعي في نهاية الأسبوع الأول.

ممارسة الجنس

بالنسبة للاتصال الجسدي الحميم فعليك أن تنتظري أسبوعين بعد الجراحة على الأقل لممارسة الجنس ثانية، وتذكري أن جروحك وشقوقك عرضة للنزف والإنتان وأي نشاط مجهد يمكن أن يبطئ شفاءك.

ممارسة النشاطات الرياضية والبدنية

إن الانخراط بالأنشطة التي تشكل ضغطاً على جسمك العلوي ستضر بزرعاتك خاصة أول أسبوعين، وعموماً عليك تجنب القيام بأي شيء صعب وشاق.

المشي

تميل بعض النساء للتفكير أنه عليهن تجنب أية حركة بعد عملية زرعات الثدي، أما الحقيقة فهي أنك تحتاجين للالتزام بالمشي لمدة عشر دقائق كل بضعة ساعات لتبقي بصحة جيدة.

الجري

من نافل القول أن نذكر أن الجري يمكن أن يضر بزرعاتك ويشكل ضغطاً على جروحك وشقوقك، لذلك تجنبي الجري والقفز لمدة شهرين على الأقل بعد الجراحة.

السباحة

إذا قررت بعد مرور أسبوعين أن تذهبي إلى المسبح فيمكنك المشي ذهاباً وإياباً بطريقة بطيئة لكن لا يمكنك السباحة أو الغوص دون أن تؤذي زرعاتك.

ممارسة التمارين الرياضية

لا يمكنك مقاومة إلحاح القيام بمقدار صغير من التمارين الرياضية؟ حسناً يمكنك القيام بجلسة القرفصاء وتمارين رياضية أخرى للقسم السفلي من الجسم، لكن تجنبي تمارين الضغط وتمارين تقوية عضلات البطن أيضاً تجنبي الانحناء قدر الإمكان.

ابتداءً من الست إلى الثماني ساعات التي تلي الجراحة فإنه ينصح أن ترفع المريضات أذرعهن فوق رؤوسهن بطريقة بطيئة، وهو تمرين يجب القيام به كل ساعة خلال الأسابيع الثلاثة الأولى عندما تكون المريضة مستيقظة.

التدخين

غالباً ما يتحدث جراحو التجميل عن الآثار السلبية للتدخين على العمليات التجميلية، فإذا كنت ترغبين باختبار مرحلة شفاء سلسة وصحية فعليك الإقلاع عن التدخين لفترة من الزمن.

كيف يؤثر التدخين على الزرعات؟

لا شيء أكثر ضرراً على نتائج عمليات التجميل من التدخين وأثره الضاغط على أوعيتك الدموية، حيث يسبب النيكوتين تقلص الأوعية الدموية وبالتالي يجعلك عرضة لخطر المضاعفات الجراحية.

سيؤدي التدخين بعد الجراحة إلى جلطات الدم والإنتانات والألم المتزايد وأخيراً سيؤدي إلى فشل كامل للزرعات.

متى وكم من الوقت يتوجب علي الإقلاع عن التدخين؟

سيطلب منك جراح التجميل الإقلاع عن التدخين تماماً قبل شهر من الجراحة، وعليك تجنب التدخين لمدة شهرين بعد الجراحة على الأقل لتتأكدي أنه لا يؤثر سلباً على زرعاتك وأنسجة الجلد الجديدة.

الإرضاع الطبيعي

استناداً إلى تقرير معهد الطب (IOM) فإن النساء اللواتي خضعن لجراحة الثدي ثلاثة مرات على الأقل يعانين على الأرجح من مشاكل بالرضاعة الطبيعية، وقد ازداد القلق أيضاً بشأن حليب الثدي نفسه، لكن لا يوجد أبحاث كافية لحل هذه القضية.

هل يمكنك القيام بالرضاعة الطبيعية خلال مرحلة الشفاء من عملية تكبير الثدي؟ الجواب القصير هو نعم، حيث في معظم الحالات لا تعاني النساء من مشكلة في الرضاعة الطبيعية بعد الجراحة.

الاستشارة قبل الجراحة هامة بالفعل في هذه الحالة، فإذا كانت جروحك تحت الثديين في طية الثدي عندها تكون قد تمت حماية أعصابك وبالتالي لن يتوجب أن تعاني من أية مشكلة بالنسبة للرضاعة الطبيعية، وهذه هي الطريقة الأثر شيوعاً والمطبقة في جراحة تكبير الثدي، لكن أحياناً ولأسباب تجميلية يتم القطع قرب هالتك-القريبة من إبطك- بحيث يمكن أن يتداخل مع الأعصاب المسؤولة عن إمدادك بالحليب.

إن السبب الكامن وراء جراحة تكبير الثدي هام بالدرجة الأولى، فبعض النساء يخضعن للجراحة لتعزيز شكل أثدائهن المسطحة التي تعتبر مؤشراً على مشاكل الرضاعة الطبيعية في المقام الأول، بغض النظر عن نوع جراحة زرعات الثدي التي يقررن الحصول عليها أخيراً.

هناك العديد من الخرافات واسعة الانتشار عن هذه الجراحة التجميلية، حيث تدعي واحدة منها أن النساء اللواتي يقمن بوضع زرعات للثدي سوف لن يكن قادرات على الرضاعة الطبيعية، ورغم أنه قد تحدث بعض المشاكل إلا أنه لا توجد إشارة البتة على أن النساء يفقدن بشكل دائم قدرتهن على إنتاج السائل اللبني.

الارضاع الطبيعي بعد عملية تكبير الثدي

يمكنك إرضاع طفلك بأمان بعد إجراء تكبير الثدي بالزراعة.

العناية بالأطفال بعد جراحة زرعات الثدي

إن جراحة تكبير الثدي هي جراحة كبرى، ومرحلة الشفاء من عملية تكبير الثدي هي مرحلة دقيقة، فإذا كان لديك أطفال فإنك لن تكوني قادرة على رعايتهم بشكل صحيح خلال أول أسبوعين دون الضرر بعملية الشفاء.

بالنسبة للنساء اللواتي لديهن أطفال صغار أو رضع فلن تكوني قادرة على حملهم، في هذه الحالة اطلبي المساعدة من صديق أو أحد أقربائك المقربين لمساعدتك بأعمال المنزل وأعمالك اليومية الروتينية إلى أن تصبحي قادرة على الاعتماد على نفسك.

الفحص بعد جراحة زرعات الثدي

يوجد اعتقاد خاطئ واسع الانتشار بأن زرعات الثدي تتطلب أن يتم استبدالها كل عشر سنوات، ففي وقت قد لا تصبح فيه بعض النساء سعيدات بزرعاتهن كما كن من قبل لأنها شاخت فإنه ستكون معظم النساء راضيات بزرعاتهن التي دامت عدة سنوات.

مع ذلك لا يزال القيام بالفحص من وقت لآخر فكرة جيدة والتأكد أن كل شيء في مكانه.

لماذا ينبغي الفحص؟

رغم أنه ستحافظ زرعاتك على سلامتها لسنوات قادمة إلا أن جسمك سيتقدم بالعمر وستحدث فيه بعض التغيرات، وبالتالي لا تكون بعض النساء راضيات عن شكل أثدائهن، في تلك الحالة فإن يمكن أن يساعدك الجراح بإجراء عملية رفع الثدي أو عملية ثانية للزرعات.

أيضاً قد تكون التمزقات الصامتة سبباً للقلق، مع أن التحسينات الحاصلة بزرعات السيليكون قد خفضت احتمال التمزق إلا أنه ما زال هناك إمكانية لحدوثه، فالتمزق سيسبب الألم والتورم وتغيرات في شكل الثدي.

لا تُظهِر التمزقات الصامتة أية علامة، لذا بعد أن تنتهي فترة التعافي من جراحة تكبير الثدي من المستحسن إجراء صورة رنين مغناطيسي للثدي لتتأكدي أن الزرعات بحالة جيدة، ذلك أن صور الرنين المغناطيسي هي الوحيدة التي تشير إلى سلامة زرعاتك ولا تستخدم تباين i.v. (المستخدم من أجل الكشف عن سرطان الثدي) ويجب القيام بذلك مرة واحدة على الأقل كل عام بعد الجراحة.

الخلاصة

إذا اتبعت التعليمات وبقيت ملتزمة بالتعليمات المشار إليها في هذه المقالة فإنك ستمرين بمرحلة شفاء سريعة وسلسة بعد جراحة تكبير الثدي. لنسلم جدلاً أن قراءة هذه النصائح يمكن أن تشعرك بالإرباك، لكن نظراً لأنك تميلين نحو إجراء العملية فإن الأمور ستكون سهلة الإدارة وسيختفي الانزعاج ببطء لكن بثقة.

إذا كان لديك أية أسئلة أو تحتاجين لاستشارة فيما يتعلق بمرحلة النقاهة بعد عملية تكبير الثدي فاحرصي على التواصل مع جراحك واطلبي المساعدة.

مقالات ذات صلة

زراعة الثدي أم شد الثدي
عملية شد الثدي
اسباب ترهل الثدي وطرق الوقاية منه
الحجم المناسب لزراعة تكبير الثدي
النوم بعد عملية تكبير الثدي